منتديات طلبة الحقوق جامعة سطيف

منتديات طلبة الحقوق جامعة سطيف منتدى يهتم بانشغالات طلبة الحقوق بطرح سبل التشاور والتعاون بين الطلبة


    سليني يتمسك بأقواله ويتحدى عيدوني أن يقبل بالمناظرة

    شاطر
    avatar
    admin
    مدير النتدى
    مدير النتدى

    ذكر
    عدد الرسائل : 404
    العمر : 47
    السنة : الرابعة
    نقاط : 0
    تاريخ التسجيل : 08/03/2008

    سليني يتمسك بأقواله ويتحدى عيدوني أن يقبل بالمناظرة

    مُساهمة  admin في الإثنين 7 أبريل - 13:51

    سليني يتمسك بأقواله ويتحدى عيدوني أن يقبل بالمناظرة
    51 قاضيا استقالوا مؤخرا بسبب ضغط التعليمات والملفات


    تمسك عبد المجيد سليني، نقيب محامي العاصمة، بتصريحاته السابقة حول القضاة، متحديا في الوقت ذاته جمال عيدوني، رئيس النقابة الوطنية للقضاة، أن يواجهه في مناظرة.
    من جهته قال بشير مناد، رئيس الاتحاد الوطني للمحامين، إن تعليمة وزير العدل للفصل في القضايا بسرعة لا تزال مطبقة، مع أنها من المفروض كانت مؤقتة، على حد قول وزير العدل.
    أوضح سليني في اتصال مع ''الخبر'' بأن انتقاداته لا تحركها لا مآرب ولا مصالح شخصية، معلنا استعداده لقبول التحدي الذي أطلقه عيدوني بإجراء مناظرة، وأنه سيأتي بالأدلة والحجج التي تثبت صحة أقواله. وجدد سليني التأكيد على أن القضاة يفصلون في الملفات بناء على تعليمات الوصاية، وأن ما يخالف تلك التعليمات يتم توقيفه، مشددا على أن الوصاية تلزم القضاة بالفصل في القضايا الجزائية بعد 3 جلسات والمدنية بعد 5 جلسات، وقال إنه من غير الطبيعي أن نجد 80 بالمائة من الأحكام تصدر غيابيا يوميا، مشيرا إلى أنه يمكن التأكد من هذا الأمر في الميدان. وأضاف سليني بأنه من غير المعقول أن القاضي يدخل الجلسة بـ200 ملف ويفصل في 180 منها، معتبرا بأن هذه عدالة ''الجملة'' التي صنعها هوس الإحصائيات والأرقام. وأوضح بأن مجلس قضاء العاصمة شهد يوم الخميس الماضي حالة مشابهة، ''فمن بين 196 ملف دخل بها قاض تم الفصل في 192 ملف''، متسائلا عن الطاقة التي يمكن أن تكون للقاضي لتحمّل كل هذا العبء.
    وتحدى سليني أن يأتي عيدوني بمن يؤيده من نقباء المحامين ما دام يقول بأن مشكلته مع نقابة العاصمة، وأضاف قائلا: ''تلقيت كثيرا من الاتصالات من قضاة أيدوني فيما قلته، نحن لسنا بني ''وي وي'' ولا نحسن لغة الخشب مثله، كما أن مصيرنا المهني هو بأيدينا وبأيدي زبائننا من المتقاضين، أما هو فموظف لتزكية الخروقات. أنا كنت قاضيا قبله، وعرض علي أن أكون نائبا عاما ورفضت''، مشددا على أن استمرار الوضع الحالي قد يتسبب في انفجار وسط القضاة، الذين لم يعودوا يتحملون ضغط العمل، وكشف عن استقالة 51 قاضيا بسبب ضغط التعليمات والملفات.
    ومن جهته، اعتبر بشير مناد، رئيس الاتحاد الوطني للمحامين، في تصريح لـ''الخبر''، أن الاتحاد ليس له أي مشاكل مع القضاة أو مع نقابتهم، معتبرا بأن سليني مسؤول عن تصريحاته، وأضاف بأن هذا الأخير حر في التصرف في منظمته، وأن يوجه انتقادات إذا رأى بأن حقوق المتقاضين مهضومة، وأضاف قائلا: ''بكل صراحة نقابة العاصمة لديها خصوصياتها، لأنها موجودة في مركز اتخاذ القرار، وتضم أكثر من 4000 محام، وبالتالي المشاكل المطروحة تكون أكبر من النقابات الأخرى''. أما فيما يخص رأيه في مسألة التعليمات، أشار محدثنا إلى أن سليني محق إذا كان يقصد تعليمة وزير العدل القاضية بالفصل في القضايا الجزائية بعد 3 جلسات والمدنية بعد 5 جلسات، معتبرا بأن الوزير سبق وأن أوضح بأن الإجراء استثنائي ومؤقت من أجل تدارك التأخر المسجل، غير أن الإجراء لا يزال معمولا به إلى حد الآن، مشددا على أن القاضي يجب أن يكون حرا، ومن حقه الفصل في جلسة واحدة أو بعد 7 جلسات، على أساس طبيعة كل ملف.

     المصدر :الخبر: كمال زايت
    2008-04-07

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 14 ديسمبر - 23:37